الرئيسية | شعر (صفحة 20)

شعر

متلازمة أحادي أكسيد الشعر | عزالدين بوركة

عزالدين بوركة   القصيدة مجزرة المعاني ** كنتُ الضحية الوحيدة في هذه المجزرة ** وأنا الكلمة التي تريد استراحة محارب من هذا الجسد/القصيدة ** الشاعر اسفنجة المعاني لهذا لست شاعرا ** القصيدة رصاصة قاتلة تصيب دائما لهذا الشعر مقبرة جماعية للأموات ** يقول الشاعر “كارلوس دي أوري”: “من الجليّ أن ...

أكمل القراءة »

عبد الله زريقة | مقاطع من قصيدة “ضياع إبرة الوقت”

عبد الله زريقة 1 سِرْ ياهْيَا سرْ. الإبرة التي يخيطُ بها الوقتُ ثوبَ الأيّام ضاعت. والمطر لا يمحو أيّ شيءٍ حينَ يسقطُ. ستضحكُ بالسّنّ التي وجدّتها في التّرابِ. وحين تبّكي ستتدلّى عيّناكَ حيثُ تسقطُ دُموعكَ. سترى البحّر كلّه أصغر من أيّ حُزّن فيكَ. تريدُ أنّ تصرخَ ولا يخرجُ منكَ صوتٌ. ...

أكمل القراءة »

الخزانة | جمانة جابر

جمانة جابر   هي خزانة عريضة قاتمةُ اللون أكتسب خشبُها ملامح شيخٌ طيب أبوابها بلكاد تُفتح، كأرداف عذراء خجولة ليلة عُرسها. *** رائحتها تشبه النبيذ المعتق او عطرٍ يُغوي عجوز سئم من سقط المتاع *** الخزانة تعاني من المغص.. بداخلها ثياب عَطِنة وخرق ممزقة لنساء وأطفال منديل أمي المطرز بحرف ...

أكمل القراءة »

بُسْتَانُ المَعْنَى | رشيد الخديري

رشيد الخديري (المغرب):     أريد الرجوع هنا السفر من سؤال إلى اللا سؤال، أيهما حقيقتي : ظل الطباق أم برق الأبدية وليكن فالربيع يزهر في قلبي لعلني لا أريد الرجوع هنا أريد الموت هنا بعثرني في بستان اللازورد وقل لملائكتي : قليلا وتنمو عصافير الجنة ما أشبهني بترانيم الطبيعة، ...

أكمل القراءة »

برد الخطيئة | عزيز جعتوري

عزيز جعتوري   عواء.. تلال ..غيوم، وكائنات شعرية على باب الله مرّ يرتجف من برد الخطيئة، من صيرورة الفراغ يترقب ملاكا يهبط فجأة ،يضيء لنا الطريق. بطيء انا وبسيط، قلبي مهجور ومقفل، “لست قديسا” قال. ولأني أعرف خرابي  أعرف كل العيون الساهرة في المرايا. تنخر أعمدة الضوء المتسّل من الشمس ...

أكمل القراءة »

على أبواب كعبة تشرين | أشرف أحمد غنيم غنيم

أشرف أحمد غنيم غنيم-مصر   تعالى نؤمن أننا لسنا اساف ونائلة نرتكب الخطيئة على أبواب كعبة تشرين بدمشق والقاهرة ونعلن للكون يأس من جلاميد عبورنا أن أرواحنا البواسل فى الساعات القاتمة قامت على أعلى مستوى باجتياز أكبر مانع مائى إلى الحجاز نحطم الأوثان الآسنة نطوف بالاحلام سبعة أشواط تشرين وكانون ...

أكمل القراءة »

كجنديٍّ منشقّ للتو، وبفردة حذاء واحدة | عماد الدين موسى

عماد الدين موسى (سوريا):       (1) في يدي زهرةٌ أريدُ غصناً لها، وعلى كتفي طائرٌ يرغبُ في زهرةٍ. في الحقلِ شجرةٌ تشتاقُ الزقزقات وتتحسّسُ بينَ أغصانها دفء الأجنحة، وفي عيني حلمٌ مقصوص الجناح. (2) تتمدّد الأيامُ تحت سريري كأفاعٍ أليفةٍ.. تتكاثر كالنمل وكالعشب تختفي. (3) حيثما بدأت الحربُ، ...

أكمل القراءة »

من أوراق إفران | علال الحجام

علال الحجام (المغرب):                                                               1 – زبانية الثّلج  وشوشَتْ غيمةٌ تمتطي صهْوةَ الرّيحِ مُتعبةً لصنوبرةٍ تتآكلُ أفراحُها الخضرُ: إنّ زبانيةَ الثّلجِ لا … لا محالةَ قادمةٌ في المساءِ قُبَيْلَ صلاةِ العشاء. أطْرَقَتْ لحظةً ثم قالتْ لهم: أيّها الأصدقاءُ الأعزّاءُ ليس هنالكَ من حطبٍ في الممرّ لتدفئة الوهم يلتحفُ القهقرى ...

أكمل القراءة »

المحو | محمد شاكر

محمد شاكر كَما لَوْ أنِّي أقَلِّبُ كِتابَ المَحْوِ وَأنا أمْضي .. في اتِّجاهِ غيْبِ السُّؤالْ.. أسْعى’حَثيثًا إلى نِسْيانٍ.. قَدْ لا يُنبِّهُ ذاكِرَةَ الأحْقابِ. أحَدٌ مَا، يَنْزعُ  العَلاماتِ مِنْ خَلْفي أحَدٌ مَا يُفاوِضُ فِي بَيْعِ الطَّريقِ قَبْل غِيابي لِعابِرٍ غَريب.. يَنْسى ما رآهُ على حافاتِ العُمْرِ وَلا يَراني… عابِرًا قَبْلَهُ في ...

أكمل القراءة »

استعدوا للشعر .. أيها العالم | دلشان آنقلي

دلشان آنقلي (سورية):     الشعر جهادٌ أدبيٌ  ، يحملُ غوغاء الراهن القاصر ثقافياً و ذوقياً و فكرياً .. ليس لدى الشعر أيّ مبررٍ للموت !  الشعر طويل العمر يُضفي حياة أخرى ، كل كتابة نواةٌ خضراء مغسولةٌ بالحب ، تنتعل أوراقاً و أكاليلاً على هيئة حدائقَ و ملاهي الخلاص ...

أكمل القراءة »