الرئيسية | شعر (صفحة 10)

شعر

نورتون المحترقة | تي اس ايليوت

ترجمة :عمر الفاروق عمر ربما كان الزمن الحاضر والزمن الماضى حاضرين فى مستقبل الزمن؛ فالماضى يحتوى المستقبل. إذا كان الزمن الماضى حاضرا أبدا فلم يكن ليستعاد، ولبقى مايمكن أن يكون احتمالا سرمديا مجردا فى عالم من التكهنات. ما يمكن أن يكون وما كان، يشيران الى نهاية واحدة، هى الحاضر دائما. ...

أكمل القراءة »

تلويحة إلى عبد الواحد مفتاح | خليفة الدرعي

خليفة الدرعي كيف تضرم اللغة بكل هذا العشق مثل نحات إيطالي كيف تزرع على أرصفة النص كل هذا الورد من أين جاءت أفواج اليمام لتغرد طويلا فوق ماء كلامك المرمري صديقي ربما يكون هذا النص تَلويحَة حب للنهارات القادمة أحيانا لا يفلح الشعر في رسم طرق جديدة وأحيانا تتحول القصائد ...

أكمل القراءة »

حطاب الأشجار الهرمة | عبد الرحيم الخصار

     إلى عبد الرحيم الصايل، ذكرى أيام صعبة   إذا كان لا بد فسألملم أغراضي التي لا طائل منها وأجوب هاته الأرض دونما وجهة أسيح في بحارها بقارب من شجر الرام وأخطو في الأدغال بعكازة من قصب وإذا ما شهرت الحياة سلاحها في وجهي فسأرفع لها جيوبي الفارغة. حين تضيق ...

أكمل القراءة »

مَهْزُومُونَ | لِيُونْ فِيلِيبِّي | ترجمة: الدكتور لحسن الكيري

نظم: لِيُونْ فِيلِيبِّي* ترجمة: الدكتور لحسن الكيري                  وَسَطَ سَهْلِ الْمَانْتْشَا عَادَ مِنْ جَدِيدٍ وَجْهُ ضُونْ كِيخُوتِي لِيُرَى عَابِرًا. *** اَلآنَ تَمُرُّ أَسْلِحَتُهُ عَلَى الْحِمَارِ وَحِيدَةً وَ مُنْبَعِجَةً، بَيْنَمَا يَسِيرُ الْفَارِسُ خَالِيًا مِنَ الْدِّرْعِ وَ وَاقِيَ الظَّهْرِ يَسِيرُ وَ هُوَ طِافِحٌ بِالْمَرَارَةِ، إِذْ هُنَاكَ انْتَهَتْ إِلَى الْقَبْرِ مَعَارِكُهُ الْأَثِيرَةُ. يَسِيرُ ...

أكمل القراءة »

لجوء.. | نورا الناطور

نورا الناطور / سوريا   أنا غُصنُ الياسمينِ الذي اسْوَدّ بياضُه عندما غصّتِ السّماءُ بالّدخان وبعدما قطعَ الفراقُ كلّ الأغصان ظللتُ عالقةً بين السماءِ والأرض أنتظرُ لحظةَ لجوءٍ إلى وطني أو عودةٌ دائمةٌ الى وطنٍ ياسمينهُ كياسمينِ الشام وأزقتهُ يفوحُ منها أصواتُ الأقاربِ والجيران حينها سأودّعُ أوطانَ اللجوءِ في العالم ...

أكمل القراءة »

أمُّ الثُّوَارِ بِغُصَّتِهَا لَا تَفْنَى… | عبد اللطيف رعري

عبد اللطيف رعري   عادت  تأكل من لحمها بالعلاني ,….حزينة عادت تتلظّى من نسجها للمعاني…عديمة عادت متوجعة ترتل آيات النفور…بحُوحَة… أم الثّوار……… والغصّة تنحر الوريد والأوردة  ونفسها أدمت القلوب والأفئدة غير مبالية ببرقعات  عريّها  ماشية لسعيها أم الثوار والغاشم يصطاد الضحكة من بلل شعرها… من خرفها…… من هدرها …..منها وإليها…. ...

أكمل القراءة »

عيد الحب | عبد الرزاق الصغير

عبد الرزاق الصغير   اليوم ليس عيد الفطر أو النصر ، الاستقلال الشجرة ، عيد المرأة التخلص من السمنة تحديد النسل عيد الطفولة ستطفو يوما على الطمي كصفائح البراميل على بلاغة الطين عيد الحب ليس لي حبيبة وأيُّ سكرتيرة أربعينية مستعارة الأشفار ولون الأحداق ذات تنورة حمراء إلية وصدر ضخم ...

أكمل القراءة »

للموت فوهة عجيبة | حسنة أولهاشمي

حسنة أولهاشمي   للموت فوهة عجيبة على حافتها شيدتُ ركنا تسكنه الخطايا الجائعة تشبه تلك التي نسيها أبي ذات حرب في أحشاء خليلته الألمانية ولفظها نهر ” الدانوب ” عند مطلع الهزيمة للموت صهيل لا يسمع خافت كصدى أحذية الجنرالات السميكة حين تدعس أعناق الحقائق تزيح قبعاتها ببطء وترفع عاليا ...

أكمل القراءة »

تَريَّثْ قَليلا.ً. | محمد شاكر

محمد شاكر   تَريَّثْ قَليلاً.. وإنْ هَجرتْكَ الْجِهاتُ .. إلى أرْض لا أحَدْ.. وإنْ بَقيتَ خاليا مِنْ خُطوطِ طولٍ وعَرْضٍ.. تَشُدُّ أزْرَ الْبَلدْ. وإنْ تَوهَّمْتَ فصْلاً، لا يَعْقُبهُ فَصْلٌٌ.. وتاريخًا. . مِنْ أثَر الْخَيْباتِ تَجمَّدْ.. صارَ دَمًا. . على صُفْرةِ قِرْطاسٍ ، مَشْروخ الْحِبْرِ. . مِنْ فَرْطِ الْكمَدْ… تَريِّثْ قَليلاً.. ...

أكمل القراءة »

سبيل التّكرار| فدوى الزياني

على سبيل التّكرار يروقُني أن أقطفَك مِن كلّ مكَان كدهشَة الأطفَال حينَ تَتكرّرُ في كلّ مَرّة أُولَى لا تُلهِينِي البسمةُ الرائقَة حين تسيل ماءً  من فمِك كل قطعَة مِن ملامِحِك هيّ زهرَة لا تسعهَا حديقَة وردَةٌ حينَ أقطفُها، أعُود للسؤال عن الحقُول .. على سبيلِ البدْء أكره النهايَات و أكره ...

أكمل القراءة »