الرئيسية | شعر | أنين أنثى | عبد الجليل ولدحموية
bmd

أنين أنثى | عبد الجليل ولدحموية

عبد الجليل ولدحموية 

 

أين تأخذني يا أبي؟

لماذا تزغردين يا أمي؟

ما بال رأسك مطأطأ يا أخي؟

ما الذي أتى بك يا جارة؟

وأنتِ وأنتَ وأنتِ ؟

وأنتِ وأنتَ وأنتم ؟

لماذا أتيتم ؟

مبروك على ماذا؟

مبروك على اغتصابي طفلة؟

أم على وحشِيتكم بالفطرة؟

أم على الذكر السماء

المستأسد في المساء

والأرنب أمام الأعداء ؟

تنتظرون مني  قطرة

تمحو العار من وجوهكم الرثة

بالله عليكم هل أنتم أنتم ؟

أم أجساد مكتظة بالكم ؟  

تَتمنعون عن الحلم دهرا

لتحلموا حلم دودة

جلدة شفافة بخسة  

تسترجعون بها كرامتكم المفقودة،

خذوا الأثداء والدماء

خذوا الشكر والثناء

خذوا أيضا الهواء

لكن كرامتكم تشتتت

صارت أشلاء

كان عليكم ما كان عليكم

وكان علي ما كان لديكم

عشتم كما شئتم

وعشت كما شئتم

ألم تكفكم حياة واحدة ؟

فَاغتلتم أحلاما عطرة

قبل أن تنضج الفكرة

في قلب الزهرة

اذهبوا أينما حللتم

تنزل عليكم لعنات التاريخ

وتذكركم مزابله ويتأفف

أمضغ جروحي بقسوة

انتشل عاركم  من جبيني

ألدُني جنينا خاليا منكم

أعمد جسدي الطاهر من جديد

لا نبي منكم لديني

أرمم ثغرات يد الوحش

بِِدم زلال معدني

لو فتحتم أدمغتكم

نصف ما فتحتُ ساقاي للشر

لعلمتم كم هو ممقوت العيش معكم

خسئتم…خسئتم…

خسئتم كما خسئتُ

وخسئتم أينما وجدتم…

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*