الرئيسية | بالواضح | النشر في العالم العربي: تحقيق ، الجزء الأول | بسنت حسين – مصر

النشر في العالم العربي: تحقيق ، الجزء الأول | بسنت حسين – مصر

بسنت حسين | الموجة الثقافية – مصر

(1) تجارب مصرية

كثيرًا ما نحتفي بكاتب وصل للعالمية أو حصد جائزة كُبرى، فنلتقط معه صورًا تذكارية، نتابع ندواته ونشاطاته أو نتابع تحركاته اليومية من خلال المتابعة لصفحاته الشخصية عبر”وسائل التواصل الاجتماعي”. قد نعرف بعضًا من كواليس الكتابة لديه (وإن كانت اللقاءات المختلفة ستكشفها كنوع من سؤال “كلاشيه”)،لكن هناك مناطق “مُحرمة” لا يحب الكاتب ذكرها مهما وصل لنجاحات، قد تكون هذه المناطق نقطة انطلاق لنجاحات كبيرة أو نقطة تحول لمسار حياته.

قد يُخفى الكاتب عمله الأول أو تفاصيل “النشر” لأعماله، رغم أنها همزة الوصل الحقيقية بينه وبين القارئ، ودروس يستفاد منها جيل جديد من الكُتاب. فهناك الكثير من صغار الكُتاب من يسلك درب كبار الكُتاب، ظنا منهم أنه طريق مختصر للنجاح، غير أنهم يقعون في نفس الخطأ.

لهذا قمنا بطرح بعض الأسئلة على كُتاب (من مصر) تباينت تجاربهم الإبداعية وأعمارهم، غير أنهم اشتركوا في النشر مع دور نشر مصرية ومغربية على حدٍّ سواء، لننقل خبراتهم وليتعرف القارئ على جانب جديد للكاتب.

“العرض حسب الحروف الأبجدية”

*أحمد عبد المنعم رمضان

  • من مواليد القاهرة فى 1985.

  • خريج كلية طب جامعة القاهرة .

  • بدأ نشر قصصه فى الصحف والمجلات الثقافية منذ عام 2007.

  • نشر مجموعة من القصص بمجلات العربى الكويتية, إبداع, أخبار الأدب, دبى الثقافية, الطريق اللبنانية, الدوحة, الثقافة الجديدة, البيان الكويتية, وأدب ونقد, كما نشر قصصا بصحف الأهرام, الأخبار, الحياة اللندنية, الأخبار اللبنانية، البديل، القاهرة والتحرير.

  • نشر مجموعة قصصية كملف ملحق بمجلة الثقافة الجديدة فى يوليو 2010.

  • نشر روايته الأولى ( رائحة مولانا ) فى منتصف عام 2012 عن الهيئة المصرية العامة للكتاب.

  • نشر مجموعته القصصية ( فى مواجهة شون كونرى) فى نهاية عام 2013 عن دار روافد للنشر والتوزيع .

  • فازت مجموعته – تحت الطبع – ( أحلام الدوبلير) بالمركز الثانى فى مسابقة أخبار الأدب 2015.

  • صدرت روايته الثانية ( رسائل سبتمبر ) بدار توبقال- المغرب فى مطلع 2017.

  • بصدد نشر نسخة صوتية من رواية (رائحة مولانا) عبر إحدى التطبيقات العربية.

عن عمله الأول يحدثنا: منذ أشهر طلبت منى أحدى شركات الكتب الصوتية تسجيل روايتى الأولى (رائحة مولانا)، وفى أثناء إعادة قراءتى لها شعرت أني لست راضيا بشكل كامل عن أجزاء مما أقرأ، وكأن الأمر يحتاج مراجعة أخيرة، إلا أننى وافقت أن تتم تجربة إعادة النشر – صوتيا- ، فالرواية تعبر عن الشاب الذى كنته من عشر سنوات أو أقل، ولا أتبرأ منها أو أنكرها رغم بعض التحفظات، إلا أننى أرى أن ما كتبته لاحقا أقرب إلى تصورى عن الكتابة الذى يتكوّن ويتغير عبر السنين وعبر التجربة والخطأ.

أما عن دور النشر الحكومية،عدت مؤخرا للتعامل مع النشر الحكومي، كانت أول تجاربى هناك، وها أنا أذهب إليهم مجددا، الوقت لا معنى له داخل أروقة الحكومة، ومصير كتابك يقع بين يد العمال والموظفين. الأمر يحتاج كثيرا من الحظ ليتم النشر بشكل مرض، ولكنه الملجأ الأخير لنشر القصص والأشعار التى ينفر منها الناشرون.

عن تجاربه مع دور النشر الخاصة، الناشرون يقومون بمهمة دفن الكتب، وإن لم يقم الكاتب بمجهود مضاف آخر، للترويج لكتابه ونشره بين المهتمين، سيتوارى كتابه فور نشره. ولذا يقوم الناشرون بمحاولة استنزاف الكاتب ماديا ليحققوا مكاسبهم مبكرا، دون بذل المزيد من المجهود للترويج لها أو توزيعها، سواء فى مصر أو خارجها.

وعن تجربته مع دور النشر المغربية، قال : حققت لى بعض القراءات فى المغرب، بل وأيضا فى بلاد فى الجانب الآخر من العالم العربى.

*سامح الجباس

طبيب وروائى من مواليد 11 من يناير 1974، عضو نادى القصة بالقاهرة، وعضو اتحاد كتاب مصر، حصل على العديد من الجوائز:

1-جائزة كتارا فى الرواية العربية عن رواية (حبل قديم وعقدة مشدودة)عام 2015

2-جائزة كتارا فى الدراما عن نفس الرواية

3-حصلت روايته ( حي الافرنج ) على المركز الأول كأفضل رواية فى 2009 من جمعية الأدباء بالقاهرة

4-حصل على المركز الأول فى مسابقة المجلة العربية للكتابة للطفل – المملكة العربية السعودية – عن رواية ( بحر العواصف ) 2011

4-حصل الكاتب على منحة الصندوق العربى للثقافة و الفنون( آفاق – بيروت ) فى الأدب لسنة 2011 عن رواية “بورتوسعيد”

5-المركز الأول فى جائزة احسان عبد القدوس فى الرواية 2011 عن رواية  (كريسماس القاهرة)

6-جائزة الرواية فى مسابقة جريدة الجمهورية الكبرى – دورة 2012

جائزة اتحاد كتاب مصر فى الرواية 2013 عن رواية ( بورتوسعيد)7-

صدر له:

1-المواطن المثالى – قصص – دار ميريت للنشر – 2006 – نفدت

2-حى الافرنج – رواية – دار العين – 2008 – نفدت

3-بحر العواصف – رواية للاطفال – اصدارات المجلة العربية – المملكة العربية السعودية – 2011

4-بورتوسعيد – رواية – دار شرقيات – 2011

5-كريسماس القاهرة – رواية – دار شرقيات 2012

6-الذئب الأزرق – رواية للأطفال – اصدارات المجلة العربية 2013 – السعودية

7-لعنة سومانات – رواية للأطفال – دار مزايا – القاهرة 2012

8-حبل قديم وعقدة مشدودة – الرواية الفائزة بجائزة كتارا – قطر 2016

 ونشرت المركز الثقافى العربي المغرب / بيروت ( تُرجمت الرواية الى اللغة الانجليزية واللغة الفرنسية )

بسؤاله عن نشر العمل الأول ورأيه في دور النشر الحكومية، يسرد: بالنسبة لنشر عملي الأول كنت موفقا لأنى اخترت دار نشر خاصة كانت فى صدارة دور النشر الخاصة التى تهتم بنشر الأعمال الأدبية، فدور النشر الحكومية عليها إقبال كبير من الكتاب ولذلك تجد عندهم بعض العيوب مثل الشللية والواسطة فى سرعة النشر، وغير ذلك، فهناك البطء الذى قد يصل إلى تأجيل نشر الكتاب لثلاث سنوات أو أكثر.

وعن رأيه في إسهامات دور النشر الخاصة في المشهد الثقافي، يقول: أعتقد أن معظم دور النشر الخاصة حققت نجاحا ورواجا كبيرا وأضافت الكثير للثقافة العربية بل وسبقت دور النشر الحكومية حتى فى جودة المطبوعات والأمثلة كثيرة مثل دار الآداب والمركز الثقافى العربى ودار التنوير ودار الشروق والدار المصرية اللبنانية وغيرهم.

وبسؤاله عن التربح من العملية الإبداعية، يقول: فى بداية مشوارى الأدبى كنت أساهم فى عملية الطباعة ولكن الآن لم أعد كذلك فقد أصبحت رواياتى مطلوبة من الكثير من دور النشر بعد الجوائز التى حصلت عليها.

أما عن تجربته في النشر مع دار مغربية، يحدثنا: روايتى الأخيرة ( على سبيل المثال ) صدرت عن دار نشر لبنانية مغربية وهى المركز  الثقافي العربي وقد حققت لى نجاحا مرضيا من حيث التوزيع فى الدول العربية والتواجد فى معارض الكتب الدولية بالفعل.

*د. شريف عابدين

ماجيستير في الطب من (MS)

ماجيستير في الكتابة الإبداعية (MFA)

عضو اتحاد كتاب مصر.

عضو نادي القصة.

بدأت اهتماماته الأدبية بكتابة الشعر، ثم القصة القصيرة جدا.

يكتب: الرواية، والقصة القصيرة، والقصة الوامضة.

أشرف على عدد من المنتديات الأدبية مثل: واتا، وملتقى الأدباء والمبدعين.

منسق عام الرابطة العربية للقصة القصيرة جدا.

تم تكريمه في مؤتمر القصة القصيرة جدا في مكتبة الإسكندرية ديسمبر 2013.

وفي مؤتمر القصة القصيرة في الناظور بالمغرب مارس 2014.

الإصدارات:

ثلاث مجموعات في القصة القصيرة جدا:

1- تلك الحياة (حياة الموت)  2011

2- الربيع المنتظر (سياج العطر) 2012

3- تلك الأشياء 2013

الأعمال الكاملة في القصة القصيرة جدا تضم خمس مجموعات:

(تلك الأشياء/ حياة الموت/ سياج العطر/ رجل وامرأة/ رؤى)

ثلاث مجموعات في القصة القصيرة:

1- أحمر شفاه  2015

2- ظلال الهمس  2016

3- جدوى العشق  2016

ثلاث روايات:

1-زلاتيا (رواية)

2- زينابرطة (رواية)

3- أسرار شهريار (رواية)

رواية (دمية أفروديت) مشروع منحة تفرغ من وزارة الثقافة

رؤية إبداعية:

القص الوامض 2016

لم أكن موفًقا  في تجربتي الأولى “المجموعة القصصية: تلك الحياة” والسبب هو إحدى دور النشر التي دفعت لها 500 دولار ولم تطبع سوى 50 نسخة، مما اضطرني لإعادة طبعه بمصر.

أما دور النشر الحكومية، فربما يقدم بعض الدعم عبر تلك الجهات. هناك أكثر من سلسلة تقدمها هيئة الكتاب. الأمر يتطلب الانتظار لبعض الوقت ومتابعة الخطوات التنفيذية. أعتقد أنه مناسب جدًا لشباب الكتاب.

أما عن إسهامات دور النشر الخاصة في المشهد أو الرواج الثقافي، لا أعتقد أن الأمر يتسق مع تعبير رواج ثقافي بأي مستوى. هناك بعض الدور التي تسعى لرعاية التجارب الإبداعية الجادة، بدعم جزئي أو كلي وهناك الغالبية التي تتاجر بأحلام الكتّاب وتؤثر الربح المادي. العملية أكثر تعقيدًا، ويحكمها عوامل متعددة أهمها التغطية الإعلامية والتناول النقدي الإيجابي. هناك حسابات مختلفة بالتأكيد. مفهوم الشهرة على مستوى التواصل الاجتماعي ليس مؤشرًا بالمرة. المقياس الأهم هو معدل المبيعات الورقية.

أما عن التربح من العملية الإبداعية، يقول: عمليًا لا ربح يرتجى على الإطلاق؛ ربما لتقاعس نظام المحاسبة بتلك الدور. هناك إصدارات تنفذ ويعاد طبعها ولا تجد عائدًا يذكر، أو من يستجب لطلب المراجعة. ليس هناك شفافية ولا نية صادقة لدى الغالبية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*